Posted: December 9, 2014 in Uncategorized

حياتي.. لعلك شاهدتِ في الأفلام هذا المشهد؛ أن يفكر أحدهم بالإنتحار، وفجأة تظهر يدٌ بشكل مباغت فتنقذه من الموت.
أنا لم أكن أفكر بالإنتحار إطلاقا، ويدك لم تكن مستعدة لكي تنقذني من أي موت، كل ما في الأمر أنني حين صافحت يدك ازداد تعلُقي بالحياة.. حياتي.

View on Path

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s