Posted: March 15, 2016 in Uncategorized

بعد منتصف الليل؛ هنالك كذبة شهيرة نكذبها على أنفسناً تكون حين نقرر أن ننام. في الحقيقة نحن لسنا مستعدين للنوم، ولا نود أن نخسر تلك اللحظة الفريدة من الهدوء والوحدة، لكننا نختار الوسادة كحل سريع وعاجل لأي وجع يمكن أن يطرق باب ليلتنا بعد منتصف الليل!

View on Path

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s